الاقتصاد الرقمي الرافعة الرئيسة للبنان والعامل الاساس لاخراج الاقتصاد من دوامة الريعية وهجرة الادمغة

احتفال شركة ميدإيست MidEastرعى وزير الاتصالات نقولا صحناوي الاحتفال الذي اقامته شركة ميدإيست MidEast، وهي مركز لخدمات الزبائن Call Center، لمناسبة توقيعها اتفاق تعاون لتقديم الخدمات الى اكثر من 10 ملايين زبون في المرحلة الاولى، انطلاقا من لبنان. ويوفر هذا الاتفاق عددا كبيرا من فرص العمل للشباب اللبناني ويسهم في النمو الاقتصادي.

 

حضر الاحتفال صحناوي ومسؤولون في شركة ميدإيست وممثلو شركات اجنبية كبيرة فرنسية وهولندية واماراتية معنية بإتفاق التعاون.

 

 

بعد كلمة ترحيب من عضو مجلس ادارة شركة ميدإيست روبير اسحق، تحدث رئيس مجلس الادارة حبيب عودة عن نشاط الشركة في لبنان وعدد من الدول، معددا المراحل التي ميزت عملها. وشكر لصحناوي الجهد المبذول لتطوير عمل قطاع مراكز خدمات الزبائن.

 

صحناوي

 

واوضح صحناوي الاولوية التي تعطيها الوزارة الى الاقتصاد الرقمي بإعتباره الرافعة الرئيسة للاقتصاد، والعامل الاساس القادر على اخراج الاقتصاد اللبناني من دوامة الريعية وهجرة الادمغة. وقال: نعمل على عكس هذا النمط الاقتصادي السلبي، من خلال اعادة احتضان هذه الادمغة وتشجيعها على العودة وجعل لبنان دولة منافسة ومنتجة في آن، وليس افضل من الاقتصاد الرقمي لتحقيق هذا الهدف، بإعتباره النموذج الصحيح للبنان.

 

اضاف: وضعنا خطة طريق لجعل لبنان منصة رقمية، مؤلفة من 11 مرحلة او خطوة، نفذنا منها الى اليوم 7 خطوات. وانا على يقين ان لبنان على طريق الاقتصاد الرقمي، بحيث سيكون في غضون وقت قريب منصة رقمية اقليمية تجتذب الاستثمارات وتسهم في تصحيح بنية الاقتصاد الوطني.

 

ولفت الى ان قطاع مراكز خدمات الزبائن هو احد القطاعات التي ستفيد حكما من الاقتصاد الرقمي، ومما تحقق الى اليوم على هذا الصعيد.

 

الوزارة في الصحافة