"اجمع" اطلقت في بيروت التحالف الإقليمي العربي للإنترنت

نظمت المنظمة العربية للمعلوماتية والاتصالات – اجمع، برعاية وزير الاتصالات نقولا صحناوي، اجتماعا إقليميا في بيروت كجزء من برنامج "التحالف لحرية الإنترنت"، ضم وفودا من كل من مصر، العراق، تونس، سوريا ولبنان.

مثل المشاركون قطاعا من القطاعات الثلاثة: تكنولوجيا المعلومات ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص.

هدف الاجتماع الذي عقد في فندق روتانا ارجان- بيروت الى تأسيس تحالف إقليمي عربي للإنترنت يتألف من تجمع من أصحاب المصلحة من جهات متنوعة غير سياسية من القطاع الخاص والمجتمع المدني وأهل الاختصاص في مجال الانترنت من الدول العربية، لبلورة رؤية واحدة وهدف واحد وهو المحافظة على الانترنت ودوام الوصول اليه في دولهم. 

ويقوم هذا التحالف الإقليمي واعضاؤه من التحالفات الوطنية، بإطلاق مبادرات أولها الاتفاق على مبادئ الانترنت على المستوى الوطني وعلى المستوى الإقليمي تأتي في سياق الإعلانات والمواثيق والحقوق المعتمدة عالمياً، والتأكد من عدم وجود اي تشريعات او قوانين تتعارض مع هذه المبادئ.

يقوم التحالف بالاستجابة ودعم التحالفات الوطنية في حال صدور أي تشريعات او قوانين او ممارسات تحدث في أي من الدول وتتعارض مع مبادئ الانترنت المتفق عليها، بهدف تعديلها بما لا يتعارض وهذه المبادئ. في الوقت نفسه، ينظم التحالف حملات توعية ومناصرة وكسب تأييد على المستوين الوطني والإقليمي للترويج لمبادراته وخلق وعي عام بكل ما يتعلق بالإنترنت والوصول اليه.

إشارة الى ان مبادئ الانترنت المشار اليها أعلاه هي ليست إعلانات او مفاهيم جديدة عن الانترنت او حريات استخدامه والوصول اليه، انما هي فقط ثوابت ومبادئ عامة يتم الرجوع اليها في حال صدور تشريعات أو مراسيم او قوانين تتعلق بالإنترنت للتأكد من ان القوانين والتشريعات لا تتعارض مع أي من هذه المبادئ.

الوزارة في الصحافة