حرب في السويد تلبية لدعوة نظيره: لعقد اتفاقية تعاون في مجال الإتصالات

وزير الإتصالات بطرس حرب مصافحا نظيره السويدي محمت كبلان

لبّى وزير الإتصالات بطرس حرب دعوة نظيره وزير الإسكان والتنمية الحضرية وتقنية المعلومات في السويد محمت كبلان، فزاره في مكتبه في الوزارة في العاصمة السويدية ستوكهولم على رأس وفد من مسؤولي الوزارة ضم رئيس هيئة المالكين في قطاع الخليوي جيلبير نجار ومستشار الوزير التقني سيمون حرب، في حضور سفير لبنان لدى السويد علي عجمي.

وبعد اللقاء صرح الوزير حرب فاعتبر أن الإجتماع كان ناجحا "عرضنا خلاله العلاقات الثنائية بين لبنان والسويد ومجالات التعاون الواسعة بين البلدين. كما استعرضنا ما تم إنجازه من قبل الشركات السويدية في لبنان ولا سيما شركة إريكسون التي تشارك لبنان ولا سيما وزارة الإتصالات في العديد من المشاريع المرتبطة بتطوير شبكة الإتصالات وعالم الإتصالات في لبنان".

وأضاف الوزير حرب: "وكان اللقاء مناسبة للتداول في مشاكل المنطقة، فعرضنا التطورات الحاصلة في منطقة الشرق الأوسط خصوصا في ظل بروز حركات التطرف الإرهابية وكيفية مواجهتها. وقد توقفنا عند سعي السلطة الفلسطينية إلى نيل اعتراف الدول بالدولة الفلسطينية المستقلة، ويظهر أن السويد ستكون أول دولة أوروبية تعلن اعترافها بالدولة الفلسطينية بشكل كامل وستعتمد سفيرا لديها".

وختم حرب بالقول: "وناقشنا أيضا إمكانية التفاهم على توقيع اتفاقية تعاون بين لبنان والسويد في ما يتعلق بتعزيز العلاقات بين البلدين خصوصا على صعيد الإتصالات والمعلومات. وقد وجهت دعوة إلى نظيري معالي الوزير السويدي لزيارة لبنان".

الوزارة في الصحافة